المصور، مونودراما المخيم الموجوع

المصور، مونودراما المخيم الموجوع

رغم دعوتي للجلوس في مقدمة المسرح إلا أنني قررت كالعادة التربع في الصفوف الخلفية، ذلك لأنني على يقين من أن جرعات الوجع الذي ستحمله مسرحية (المصور) تفوق ما يمكن أن يحتمله القلب. ففي تلك المونودراما التي يؤديها الفنان الفلسطيني الكبير …

القفص

القفص

جلست في مؤخرة المسرح، وانتظرت كغيري أن يرفع الستار، وتبدأ الشخصيات بالظهور. وبالفعل بدأت وبدأ معها طرق جدران الخزان. بدأ الوجع يطفو على السطح. ففي مسرحية القفص، لمؤلفها ومخرجها علي أبو ياسين، ابن مخيم الشاطئ، ظهرت كل الآلام والجروح دون …

أغنية للمطر

أغنية للمطر

كالعادة، يباغتهم المطر كل فجر. يتسلق الجدران ثم يسقط في باحة المنزل الكرميدي، ليرسم لوحة الغرقى في بحر التيه. هكذا تأتي الكلمات مع سقوط المطر على أرض الحكايات وترابها الموشح بالدم، دون أن يمحو آثار الدمار التي مني بها قطاع …

هذا هو اسمي

هذا هو اسمي

إيثان، هذا هو اسمي. ولعلعكم ستعتقدون بأنني لا أملك غيره، كأي شاب يقطن في مدينتنا الساحلية، إلا أن ذلك غير صحيح البتة. ففي الوقت الذي تهذي فيه جدتي بميثان، لتثير غضبي. تنطلق صيحات زملاء الدراسة من خلفي وأنا أسجل هدفاً …

أعلن لـ «القدس الثقافي» رفضه التطبيع مع المحتل بأي حال من الأحوال .. القاص يسري الغول: أريد الهرب من المخيم كي يبقى كبيراً في عينيّ!

أعلن لـ «القدس الثقافي» رفضه التطبيع مع المحتل بأي حال من الأحوال .. القاص يسري الغول: أريد الهرب من المخيم كي يبقى كبيراً في عينيّ!

صحيفة القدس يوم الأحد 11/11/2012 غزة-القدس الثقافي- ولد من رحم المخيم، نشأ فيه وترعرع بين ربوعه وأزقته وحواريه، البعض توقع له أن يصبح نجمًا صاعدًا يدور في فلك كبار الأدباء المفكرين الفلسطينيين والعرب..يحمل أحلاما تهاوت على مذبح الانقسام.. يعتقد أن …